على أعتاب أربعينية سيد الشهداء(ع) وبرعاية وحضور المستشار الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان السيد كميل باقر أقامت بلدية الغبيري وجمعية إبداع حفل إعلان الفائزين بمسابقة "جائزة الشعر العاشورائي" وبحضور معالي وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى، رئيس بلدية الغبيري أ.معن خليل، رئيس جمعيه إبداع علي عباس، نائب رئيس بلدية الغبيري أ.أحمد الخنساء، سماحة الشيخ عبد الله الجبري، الدكتور علي قصير وشخصيات ثقافية وبلدية واجتماعية.
في كلمته رئيس بلدية الغبيري أ.معن خليل وفي أجواء الأربعين أشار بأن بلدية الغبيري تجدد العهد بأن تبقى عاملة في كافة الميادين الإنمائية والثقافية والاجتماعية والتربوية في ظل غياب الدولة وتقصيرها ومستمرون بدون يأس بتأدية واجباتنا.
كما شكر المشاركين بهذه المسابقة والمنظمين.
عبر السيد كميل باقر في كلمته عن فخر المستشارية الثقافية للجمهورية الاسلامية الايرانية بأن تكون الجهة الراعية لهذا الحفل المبارك، مشيراً إلى أن الشعر العاشورائي يتصف بنمط خاص يروي لنا الأحداث الملحمية بلغة الشعر ودوره بالحفاظ على التراث العاشورائي ويأخذ على عاتقه مسؤولية إحياء الروح الكربلائية في كل مكان وزمان ويقوم بمناصرة حسين كل عصر لمواجهة يزيد كل عصر.
مؤكداً بأن الشعر سلاح فعال ومؤثر في معركة التبيين.
بدوره رئيس جمعية إبداع أشار إلى إنه منذ الإعلان عن مسابقة الشعر العاشورائي شهدنا إقبالاً كثيفاً للمشاركة من لبنان وخارج لبنان، ولكن بسبب الظروف الإقتصادية الصعبة لم يتم إستقبال المشاركات من خارج لبنان.
كما هنأ الفائزين وجميع المشاركين، شاكراً كل من ساهم في هذا العمل وبالأخص بلدية الغبيري على الشراكة الدائمة في جميع المناسبات.
كما ألقى عدد من الشعراء الفائزين قصائدهم ثم تم توزيع الشهادات والجوائز على الفائزين.